الجمعة، 22 أكتوبر 2010

اخترع عدوا وعش سعيدا

 يقال أن وجود العدو – أي عدو –مهم جدا لبقاء بعض الأمم ولبقاء بعض الحكام لذلك فان لم يكن هناك عدو فلابد من اختراع هذا العدو .

فهناك أمم لا يمكن ان تستمر الا في وجود عدو ليتحد الجميع ضد هذا العدو والا تفتتت عناصر هذه الامم وانقلبت على بعضها البعض .

لذلك قال بعض الخبراء أن السلام أكبر عدو لمستقبل اسرائيل لأن السلام سيفككها من الداخل وكذلك فان عدم وجود عدو للولايات المتحدة قد يفكك وحدة هذه الأمة لأن الضمانة للاتحاد هو وجود الخطر ...

كما يقال أيضا أن حل مشكلة فلسطين بأي شكل سيسقط الكثير من الحكام العرب لأن قضية فلسطين رغم مرور عشرات السنوات عليها ورغم زيادة حدة المشكلة من عقد لعقد الا أنها لا زالت القضية المحورية للشعوب العربية وبالتالي فهي أداة ممتازة بيد الحكام للمزايدة والالهاء ولتبقى الشعوب منشغلة ولا تسبب المشاكل .


مجدي العريان
22 أكتوبر 2010

ليست هناك تعليقات: