الأحد، 15 نوفمبر 2015

خلط الجد بالهزل – أنا أهلاوي

أحد المتهمين في مذبحة بورسعيد التي راح ضحيتها 73 شهيدا و 254 مصابا - صرح بعد الحكم عليه بخمس سنوات أن المحامي العام قال له أنه أهلاوي ، كما صرح بأن كل من قابله أثناء التحقيقات كان يقول أنا أهلاوي ، ثم أوصى البورسعيديين بأبوه وقال "ربنا يستر على بورسعيد".




يبدو أن المتهم واسم شهرته "بيجو" يظن أنه باثارة نعرة "الأهلي المفتري" سوف يثير البورسعيديه ليهبوا للاعتراض على هذا الحكم الظالم من مجموعة من الأهلاوية الحاقدين بدءا من المحققين ثم المحامي العام حتى الوصول للقضاء الذين حكموا عليه.

نحن أمام مأساة وكارثة بكل المقاييس ولا يمكن تحويلها لصراع بين "الاهلي المفتري" و "المصري المظلوم" الا اذا كنا قد فقدنا ما بقي لنا من عقولنا.

مجدي العريان
15 نوفمبر 2015

صور كارثة بورسعيد

شقيق أحد الشهداء يقرأ القرآن
الدماء على مقاعد ملعب بورسعيد

وصول مشجعي الأهلي الى القاهرة