السبت، 23 يناير 2016

لم نكتشف مجموعتنا الشمسية بعد

اكتشاف الكوكب التاسع
خرج بلوتو من قائمة المجموعة الشمسية عام 2006 ، و تم تصنيفه ككوكب قزم لا ينتمي إلى مجموعتنا الكوكبية وبذلك تكون مجموعتنا الشمسية مكونة من 8 كواكب ، هي عطارد ، الزهرة ، الأرض ، المريخ ، المشتري ، زحل ، أورانوس ، ونبتون.
          
مجموعة من علماء الفلك بمعهد كاليفورنيا للتكنولوجيا أعلنوا هذا الاسبوع عن ظهور أدلة جديدة على وجود كوكب جليدي عملاق قابع في ظلام مجموعتنا الشمسية ويقع مداره على بُعد مئات الآلاف من الكيلومترات من مدار كوكب بلوتو.



الكوكب بعيد بشكل يمنع من رؤيته بالتلسكوبات الا أنهم يثيتون وجوده بالحسابات حيث استدلوا على وجوده من خلال تأثير كتلته في مدار الكوكب القزم بلوتو وقد قدروا حجم الكوكب الجديد بأنه أكبر من حجم الأرض بنحو 10 مرات ويستغرق ما بين 10 آلاف إلى 20 ألف سنة لإتمام دورته حول الشمس ، وقد تمكن العلماء من اكتشاف الكوكب الجديد عبر المجال المغناطيسي للكوكب ، إذ لم يستطع العلماء لغاية الآن مشاهدته عبر التلسكوبات العملاقة ، وإنما تعرفوا عليه عبر القوة المغناطيسية الكبيرة التي تؤثر على الأجرام السماوية في المجموعة الشمسية.

وسيعيد هذا الكوكب ، حال التأكد من وجوده ، عدد كواكب المجموعة الشمسية إلى الرقم 9.
               
وقال البروفيسور مايك براون الذي اكتشف وجود الكوكب إنه "للمرة الاولى منذ 150 عاما حصلنا على دليل بأن عدد كواكب المجموعة الشمسية لم يكتمل بعد".