الأحد، 20 مارس 2016

مذنبان يقتربان من الأرض

مذنبان يقتربان من كوكب الأرض بصورة نادرة
توقع علماء فلك أن يمر مذنبان اثنان ، بمحاذاة الأرض ، يومي الإثنين والثلاثاء من الأسبوع الجاري ، ليجتازا أقرب نقطة لهما من كوكبنا منذ 1983. ويرجح أن تكون رؤية المذنبين متاحة في السماء ، بالعين المجردة ، أثناء الليل ، وفق ما ذكرت "ساينس ألرت".


وسيمر المذنب الأصغر ويسمى علميا "P/2016 BA14"، على بعد 3.5 مليون كيلومتر من الأرض، ليكون بذلك ثالث مذنب من حيث الاقتراب من الأرض، في سجل التاريخ.

لكن المذنب لا يزال بعيدا 9 أضعاف ، مقارنة ببعد القمر عن كوكب الأرض ، وها ما يستبعد بالكامل احتمال سقوطه على الأرض.

وأوضح الباحث في وكالة الفضاء الأميركية ، بول شوداس ، إن المذنب الأصغر الذي سيقترب من الأرض لا يشكل أي تهديد ، بل إنه يشكل فرصة سانحة لإحراز تقدم علمي في دراسة المذنبات.


ولم يتأكد علماء الفلك البعد من وجود علاقة بين المذنبين اللذين سيقتربان من كوكب الأرض خلال الوقت نفسه ، في مصادفة نادرة.


ليست هناك تعليقات: