الاثنين، 10 أكتوبر 2016

لا تقلد عتريس

لا تقلد عتريس
لماذا يخاف الناس من عتريس ولا يخافون من رشدي عندما حاول تقليد عتريس وصرخ فيهم "والنبي أنا عتريس" ؟
عتريس لا يهدد فقط إنما ينفذ تهديداته بكل جدية وبكل قسوة.
عند الأذى ليس في قلب عتريس مكان للرحمة او الضعف او التراجع أو التروي.
في حياتي ، قابلت الكثير من العتاريس كل في مجاله ، كما قابلت الكثير من رشدي.
يعرف عتريس مواطن الخوف في قلوب الآخرين لذلك فهو يجيد اللعب على هذه الأوتار.
إذا كان في قلبك رحمة أو شفقة على الآخرين فلا تجرب ان تقلد عتريس لأنهم سيسخرون منك كما سخروا من رشدي.
واذا كنت لاتزال تحمل بعض قيم الشهامة والنبل ومكارم الأخلاق فلا تقترب ولا تحاول.
لا تغتر اذا بدا لك عتريس في بعض الأحيان هادئا وطيبا ، فهناك وجه آخر له يظهر عندما تتهدد مصالحه فكن على حذر من العتاريس في حياتك.


ليست هناك تعليقات: