الأربعاء، 5 أكتوبر 2016

هيبة العلم

هيبة العلم
العلم له هيبة كبيرة لكونه محايد ولكونه يعتمد فقط على الحقائق ، وروعة العلم في كونه يختص بالحقائق فقط ولا غيرها ، إلا أن بعض العلماء خلطوا العلم بالفلسفة وحاولوا إقناع الناس بأشياء غيبية او فلسفية أو غير ثابتة بحجة أنها حقائق علمية وهي مجرد افتراضات أو هوى نفس.
ولكي يظل للعلم هيبته وحياده ، يجب على السادة العلماء عدم الخوض في الغيبيات والأمور الفلسفية ، وترك ذلك للمختصين في العلوم الدينية والعلوم الانسانية.
من أشهر من خلطوا علم الأحياء بالفلسفة "تشارلز داروين" وحديثا "ريتشارد دوكنز".
أما عالم الفلك والكونيات الشهير "نيل تايسون" ، فرغم عظمة أفلامه الوثائقية وبرامجه العلمية ، إلا أنه قد قام بحشر معتقداته الفلسفية في كل محاضراته وأفلامه.


ليست هناك تعليقات: