الأربعاء، 21 نوفمبر 2018

عيد الشكر والحقيقة الغائبة

عيد الشكر والحقيقة الغائبة
يحتفل الأمريكيون غدا بما يسمى "عيد الشكر" Thanksgiving حيث يلتهمون أكثر من 11 مليون ديك رومي وآلاف الأطنان من اللحوم.
يقول الأمريكيون أن قصة العيد بدأت عام 1620 عندما وصل بعض المستعمرون البريطانيون إلى أمريكا وعانوا من برد الشتاء القارص وعدم خبرتهم فقام بعض السكان الأصليون لأمريكا بمساعدتهم وإنقاذ حياتهم وعلموهم كيفية صيد الطيور والحيوانات والأسماك وزراعة الذرة.

وتقول القصة ... وبعد فترة قرر المهاجرون الاحتفال بالنعمة التي منّ بها الله عليهم في بلادهم الجديدة ووجهوا الدعوة إلى الهنود للاحتفال بما أسموه حينذاك عيد الشكر وتناولوا فيه الديك الرومي في مأدبة مهيبة استغرقت الليل كله تبادلوا خلالها الأنخاب مع السكان الأصليين.

ولكن ....

هناك وجه آخر للقصة يحكيها بعض السكان الأصليون حيث يحتفلون بهذا اليوم بطريقة أخرى ويسمونه يوم الحداد الوطني National Day of Mourning
حيث يقولون أن هذا اليوم كان بداية لنهايتهم ويحكون كيف تم رد جميلهم بالخداع ثم كيف استعبادهم.

مجدي العريان

#عيد_الشكر

#Thanksgiving









ليست هناك تعليقات: