الثلاثاء، 23 أبريل 2019

كلنا كنا كده

كلنا كنا كده
جملة سمعتها من الكثير من الآباء والأمهات عندما يتكلمون عن أخطاء وأحيانا جرائم أبنائهم. 
هل كونك كنت احمقا وعديم التربية في شبابك يجعل ذلك سلوكا مقبولا ولا يستحق الإصلاح؟ 
وبدلا من التعلم من اخطائك ومحاولة تجنيب أبنائك الوقوع في المستنقع الذي قد تكون قد وقعت فيه، بدلا من ذلك تقوم أو تقومي باضفاء الشرعية على هذا السلوك المعوج وتقوم بنقل هذا الاعوجاج من جيل لآخر بحجة "كلنا كنا كده"، علما بأننا "مش كلنا كنا كده" .


ليست هناك تعليقات: